ورائه أو يبتغيه، ببساطة لأنه الأل